سبتمبر 20, 2019
نشاطاتنا Activities
بغداد

نبذة عن المنتدى

المقدمة

يؤرخ المنتدى العراقي للنخب و الكفاءات للضرورات الوطنية التي انشئ من اجلها , فهو قبل التأسيس في الاول من تشرين الثاني / نوفمبر 2014 بنحو سنتين كان مجرد فكرة تلح على صاحبها , متخيلا” ان كل الكفاءات العراقية المهنية و الاكاديمية يمكن ان تنتظم في اطار تنظيمي ينتفع به الوطن و يستفيد من نخبه التي جرى أبعادها بالتهميش او النفي او التهجير و حتى القتل .

و نضجت الفكرة بعد ان خرجت من صاحبها لتجد عند أخرين ايمانا” و صدى , فأيدها الاول و تبناها , و عضدها الثاني و ساعد في نشرها بين الناس , و تابع فكرتها الثالث  و رابع و خامس , حتى استقام الامر على مئات يتوزعون على انحاء الارض , وجدوا في ان ترياق العراق لن يكون الا عند اهله , و أن نخبه التي لم تمنح الفرصة لخدمته , او علاج ازماته طوال عشر سنوات او ما يزيد , هي اليوم امام فرصة سانحة حان وقتها و ما عادت تقبل التأجيل .

هذا المنتدى هو نتاج ايمان مؤسسيه الذين رضوا المشاركة في اعمال مؤتمره الاول , معلنين عن انبثاقه , كي تكون لهم من خلاله وظيفة و دور لخدمة العراق في محنته التاريخية الكبرى , و هم يأملون ان يفهم الجميع ان هذه النخب التي طالما عرفتها ساحات العمل و المؤسسات الاكاديمية , و حققت للوطن انجازات عظيمة كل في ميدانه , هي أخر خطوط الدفاع التي يستعين بها العراق اليوم لحماية وجوده و كيانه الاجتماعي و الجغرافي و الحضاري .

و المهم في كل ذلك ان هذه النخب تعمل متطوعة و بلا منة على احد , تعمل في اطار وطني يتجاوز تماما” كل الميول السياسية او الحزبية و الاستقطابات الطائفية او العرقية او الدينية , و لذلك كان اصرار اللجنة التحضيرية منذ البداية على ان يكون بناء هذا المنتدى قائم على اساس عراقي وطني شامل و جامع بلا تفرقة أو محاصصة أو تمييز قائم على أي اساس .

نأمل ان يكون هذا المنتدى الذي كان قدره التأريخي ان يظهر في مرحلة معقدة و خطيرة في تأريخ العراق , سببا” في ارساء بدايات صحيحة لأعادة بناء الوطن , و النخب التي انتظمت في هذا المنتدى أو تعمل اليه , هي تماما” من يمكن له ان يقوم بهذا الدور و يقوده في المستقبل .

المنتدى العراقي للنخب و الكفاءات

الاجتماع الاول – المؤتمر التأسيسي :

عقد المؤتمر التأسيسي للمنتدى العراقي للنخب و الكفاءات اجتماعه التأسيسي في اسطنبول خلال المدة 31 تشرين الاول – 1 تشرين الثاني 2014  بحضور اكثر من 200 شخصية عراقية اكاديمية و مهنية من اكثر من 28 بلدا في شتى انحاء العالم ،و تم الاعلان عن انشاء المنتدى العراقي للنخب و الكفاءات بأعتباره تنظيما” مهنيا” غير سياسي يجمع العراقيين ذوي الكفاءات من كافة الاختاصات تحت مظلة واحدة لضمان التواصل بينهم و الاستفادة من خبراتهم و قدراتهم في بناء العراق وحل مشكلاته التنموية. و في الجلسة الاولى تم اختيار الدكتور فاضل الجنابي رئيسا” للمؤتمر التأسيسي باعتباره أكبر الحاضرين سنا. و قد تم خلال  المؤتمر ما يلي :-

  • اقرار النظام الاساسي للمنتدى.
  • اقرار تشكيل 12 لجنة تخصصية قطاعية (الملحق أ ) تابعة للمنتدى لتكون الأذرع التنفيذية للمنتدى و تم انتخاب رئيس و نائب رئيس و مقرر لكل لجنة منها.
  • انتخاب الامين العام للمنتدى وأربعة نواب للأمين العام وأمين للسر.

بعد ذلك تسلم الدكتور حسن فهمي جمعة رئاسة المؤتمر، وتوجه بالشكر إلى أعضاء الجمعية العمومية للمؤتمر على ثقتهم وأنتخابهم إياه أمينا عاما للمنتدى و انتخاب السادة النواب و السيد امين السر .

و دعا الامين العام للمنتدى رئيس لجنة الصياغة الدكتور لقاء مكي لتلاوة البيان الختامي للمؤتمر، الذي اعدته لجنة الصياغة،  وبعد تلاوته أقر بالإجماع من قبل المؤتمرين , ثم القى الامين العام  كلمة اثنى فيها على الجهود التي بذلتها اللجنة التحضيرية في الاعداد للمؤتمر، و شكر الاعضاء المشاركين في المؤتمر على ثقتهم به و بالنواب و امين السر وانتخابهم لهذه المناصب و حدد الخطوط العامة لعمل المنتدى في المرحلة القادمة .

2017 Powered By SMART.IT

جميع الحقوق محفوظة

Facebook
YouTube